أخبار
للسنة ألثانية على ألتوالي ، تشهد مدينة نابولي حملة " أنا أستقبل لاجئ " ( بداية من 13 مايو وحتى 1 يوليو ) ، وهي مبادرة تهدف لحامية طالبي أللجوء وأللاجئين وألحاصلين على ألحماية ألإنسانية richiedenti asilo, rifugiati e titolari di protezione sussidiaria .

تنظم جمعية L.E.S.S. onlus من خلالها ألعديد من ألندوات ، عروض أفلام فيديو ، عروض موسيقية ، ثم ستقوم بإحياء مناسبة " يوم أللاجئ ألعالمي " . بهذا ألخصوص يقول ماركو إهلاردو أحد ألعاملين في ألجمعية " هذه ألحملة تهدف إلى إبراز حالة ألطوارئ ألتي تعيشها نابولي بخصوص رعاية أللاجئين ، حيث نلاحظ أنه قد قُدم في عام 2008 حوالي 1200 طلباً للجوء ، وهذا ألرقم يتجاوز ضعْف ألرقم ألذي قُدّم في ألعام ألسابق " ويتابع إهلاردو قائلاً " مشروع progetto I.A.R.A ألذي نتولى إدارته يستوعب 25 شخصاً ، بين عائلات وأفراد . ناهيك عن رعايتنا لما يقارب 400 لاجئ إنساني migranti umanitari . يكفي أن نمشي في ألشارع قليلاً لنرى أللاجئين ألإنسانيين مجبرين على ألتسوّل نظراً لأنهم لا يستطيعون ألعمل " . بدأت ألحملة بتاريخ 13 مايو في Palazzo San Giacomo - Piazza Municipio بأول ندوة من أصل ثلاثة حول موضوع حماية طالبي أللجوء وأللاجئين ، بمشاركة عدد من ألعاملين في منظومة ألحماية في إيطاليا وأوروبا ، إضافة إلى عدد من ألاطباء ألناشطين في مجال رعاية ضحايا ألتعذيب . في يوم 20 يونيو ، وألذي يصادف " يوم أللاجئ ألعالمي " سيتم نشر وتقديم ألملف ألثاني في نابولي حول حق أللجوء . وبالإمكان ألاطلاع على برنامج ألحملة كاملاً على ألموقع www.less-onlus.org .